وكالة ألشهد الإخبارية

صندوق الإسكان في الديوانية يعلن عن إطلاق مبادرة لتسوية الأقساط المتعثرة الزيدي يؤكد على التعاون وتقديم التسهيلات لشركة سامسونك ضريبيا الزيدي يعلن عن حصول حقوق موظفي الهيئة العامة للضرائب في العراق انهاء إضراب أصحاب المولدات الأهلية عن التشغيل في الديوانية الهيئة العامة للضرائب تخصص يوم الخميس لمقابلة المواطنين أسبوعيا المرأة ودورها الريادي ،،، حلقات بقلم نجله احمد الشريده،،ح1 اخفاق جديد لكرتنا المستديره
نحتاج إلى قرار صائب،، بقلم فلاح خابط
شرطة بابل تنظم حملة كبرى للتبرع بالدم الحسيني يحضر احتفالية توزيع المنحة العقارية لذوي شهداء الحشد الشعبي الكفاءة ،، تعريف وأهداف ونتائج بقلم د. امتثال الدفاعي /العراق الشعلان يفتتح وحدة الدعم النفسي والاجتماعي للناجيات من العنف وزير العمل يوجه باجراء مسح ميداني فوري لاكثر من (١٥٠) أسرة متعففة في الديوانية مستشفى النسائية والأطفال في الديوانية يستجيب لأحد المناشدات عرضت على وسائل التواصل الاجتماعي قسم التنمية الزراعية في العتبة الحسينية يعلن نجاح إجراءات الحماية للمزارع الأسماك التابعة له محافظ الديوانية زهير علي الشعلان يلتقي مدير بريد واتصالات المحافظة

أنت المقصود بالقصة… نقلت بتصرف .. ابراهيم الشباني

بواسطة » الوقت \ التاريخ :

أنت المقصود…

بقلم إبراهيم الشباني.. نقلت بتصرف

اللؤلؤة


كان هناك صياد سمك .. جاد في عمله
يصيد في اليوم سمكة .. فتبقى في بيته ما شاء الله أن تبقى
حتى إذا انتهت .. ذهب إلى الشاطئ ليصطاد سمكة أخرى
…في ذات يوم
وبينما كانت زوجة الصياد تقطع ما اصطاده زوجها
إذا بها ترى أمراً عجباً
رأت في بطن تلك السمكة لؤلؤة
تعجبت
لؤلؤة .. في بطن سمكة ..؟؟
سبحان الله
زوجي .. زوجي .. انظر ماذا وجدت !!!
ماذا ؟!!!
إنها لؤلؤة
لؤلؤة !!!
أخذ الصياد اللؤلؤة
وذهب بها إلى بائع اللؤلؤ الذي يسكن في المنزل المجاور
نظر إليها جاره التاجر وقال : لكنني لا أستطيع شراءها ..
لإنها لا تقدر بثمن ..
لكن اذهب إلى شيخ الباعة في المدينة المجاورة
لعله يستطيع أن يشتريها منك
أخذ صاحبنا لؤلؤته .. وذهب بها إلى البائع الكبير .. في المدينة المجاورة
وعرض عليه القصة
فقال له : والله يا أخي .. إن ما تملكه لا يقدر بثمن
لكني وجدت لك حلا .. اذهب إلى والي المدينة
فهو القادر على شراء مثل هذه اللؤلؤة
وعند باب قصر الوالي
وقف صاحبنا ومعه كنزه الثمين .. ينتظر الإذن له بالدخول ..
وحين رآها الوالي قال :
إن مثل هذه اللآلئ هو ما أبحث عنه .. لا أعرف كيف أقدر لك ثمنها
لكني سأسمح لك بدخول خزانتي الخاصة
ستبقى فيها ست ساعات .. خذ منها ما تشاء .. وهذا هو ثمن اللؤلؤة
قال الصياد :
سيدي .. لعلك تجعلها ساعتين ..
فست ساعات كثيرة على صياد مثلي
فقال الوالى :
لا .. بل ست ساعات كاملة لتأخذ من الخزانة ما تشاء
دخل صاحبنا خزانة الوالي .. وإذا به يرى منظراً مهولاً
غرفة كبيرة جداً .. مقسمة إلى ثلاثة أقسام
قسم مليء بالجواهر والذهب واللآلئ
وقسم به فراش وثير .. لو نظر إليه نظرة نام من الراحة
وقسم به جميع ما يشتهي من الأكل والشرب
فقال الصياد محدثاً نفسه
ست ساعات ؟؟
إنها كثيرة جداً على صياد بسيط الحال مثلي ؟؟
ماذا سأفعل في ست ساعات
حسناً .. سأبدأ بالطعام الموجود في القسم الثالث
سآكل حتى أملأ بطني
حتى أستزيد بالطاقة التي تمكنني من جمع أكبر قدر من الذهب
ذهب صاحبنا إلى القسم الثالث
وقضى ساعتين من الوقت ..
يأكل ويأكل .. حتى إذا انتهى .. ذهب إلى القسم الأول
وفي طريقه رأى ذلك الفراش الوثير .. فحدث نفسه
الآن أكلت حتى شبعت
فمالي لا أستزيد بالنوم الذي يمنحني الطاقة التي تمكنني من جمع أكبر قدر ممكن
هي فرصة لن تتكرر .. فأي غباء يجعلني أضيعها
ذهب الصياد إلى الفراش .. استلقى .. وغط في نوم عميق
وبعد برهة من الزمن
سمع من يقول له :
قم .. قم أيها الصياد الأحمق .. لقد انتهت المهلة
هاه .. ماذا ؟!!! لم آخذ شيئا
نعم .. هيا إلى الخارج
أرجوكم .. ما أخذت الفرصة الكافية
ست ساعات وأنت في هذه الخزانة .. والآن أفقت من غفلتك
تريد الاستزادة من الجواهر ؟!!!
أما كان لك أن تشتغل بجمع كل هذه الجواهر
حتى تخرج إلى الخارج .. فتشتري لك أفضل الطعام وأجوده
وتصنع لك أروع الفرش وأنعمها
لكنك أحمق غافل
لا تفكر إلا في المحيط الذي أنت فيه .. خذوه إلى الخارج
لا .. لا .. أرجوكم .. أرجوكم
انتهت القصة
لكن العبرة لم تنته بعد
أرأيتم تلك اللؤلؤه :
هي روحك
إنها كنز لا يقدر بثمن ..
لكنك لا تعرف قدر ذلك الكنز
أرأيت تلك الخزانة: …
إنها الدنيا
انظر إلى عظمتها !!!
وانظر إلى استغلالنا لها
أما عن الجواهر :
فهي الأعمال الصالحة
وأما عن الفراش الوثير :
فهو الغفلة
وأما عن الطعام والشراب :
فهي الشهوات
والآن .. أخي صياد السمك
وانت المقصود قارئ القصة !!!
أما آن لك أن تستيقظ من نومك ؟! وتترك الفراش الوثير
وتجمع الجواهر الموجودة بين يديك
قبل أن تنتهي تلك المدة الممنوحة لك .. وهي عمرك
فتتحسر وأنت تخرج من الدنيا
قال تعالى:( حتى إذا جاء أحدهم الموت قال رب ارجعون لعلي أعمل صالحا فيما تركت
كلا إنها كلمة هو قائلها ومن ورائهم برزخ إلى يوم يبعثون)

صندوق الإسكان في الديوانية يعلن عن إطلاق مبادرة لتسوية الأقساط المتعثرة
الزيدي يؤكد على التعاون وتقديم التسهيلات لشركة سامسونك ضريبيا
الزيدي يعلن عن حصول حقوق موظفي الهيئة العامة للضرائب في العراق
انهاء إضراب أصحاب المولدات الأهلية عن التشغيل في الديوانية
الهيئة العامة للضرائب تخصص يوم الخميس لمقابلة المواطنين أسبوعيا
المرأة ودورها الريادي ،،، حلقات بقلم نجله احمد الشريده،،ح1
اخفاق جديد لكرتنا المستديره
نحتاج إلى قرار صائب،، بقلم فلاح خابط
شرطة بابل تنظم حملة كبرى للتبرع بالدم
الحسيني يحضر احتفالية توزيع المنحة العقارية لذوي شهداء الحشد الشعبي
الكفاءة ،، تعريف وأهداف ونتائج بقلم د. امتثال الدفاعي /العراق
قافلة الوردة … بقلم وفاء دلا
الشعلان يفتتح وحدة الدعم النفسي والاجتماعي للناجيات من العنف
وزير العمل يوجه باجراء مسح ميداني فوري لاكثر من (١٥٠) أسرة متعففة في الديوانية
مستشفى النسائية والأطفال في الديوانية يستجيب لأحد المناشدات عرضت على وسائل التواصل الاجتماعي
قسم التنمية الزراعية في العتبة الحسينية يعلن نجاح إجراءات الحماية للمزارع الأسماك التابعة له
محافظ الديوانية زهير علي الشعلان يلتقي مدير بريد واتصالات المحافظة
الشعلان يلتقي صحفيي الديوانية ويوجه بأكمال فرز قطع الأراضي السكنية لهم
د.عبير الجلبي تعلن شمول فئات جديدة بالمعين المتفرغ
الشعلان يصدر بياناً لمناسبة الذكرى السنوية الثانية لإنطلاق الثورة التشرينية الخالدة
الشعلان يوجه الدوائر ذات العلاقة بسرعة انجاز الموافقات الرسمية الأنشاء مدينة الديوانية الجديده
ألحسناوي يستقبل وفد نقابة المهن الصحية
وزير العمل يوجه باجراء مسح ميداني فوري لاكثر من (١٥٠) أسرة متعففة في الديوانية
ألشمري يؤكد دعمة لمطالب الكوادر الإدارية في القطاع الصحي
الربيعي ؛نسعى الى توسعة مشروع الهاتف الارضي ليشمل جميع محافظات العراق والاولية للمناطق المحررة
ألحسناوي ترأس اجتماع مجلس إدارة صحة الديوانية
ألشهد الإخبارية تعزي ذوي ضحايا حادثة الموصل وتطالب بأعلان حالة الحداد
عاااااااااااجل
شرطة الديوانية تعلن ألقاء القبض على زعيم عصابة أجرامية
ألبصرة تعلن بدء التعاقد مع الخريجين بصفة(محاضر عقد)لسد الشواغر
وزير العمل العراقي يلتقي ممثل رئيس وزراء باكستان
وزير العمل: نشجع المنظمات التي تعنى بالمرأة والطفل
وزير العمل يأمر بفتح تحقيق عاجل بملابسات الحريق في دار تأهيل المشردات بمنطقة الاعظمية
عبدالمهدي يفتتح محطة شمال غرب بغداد التحويلية
العراق يفتتح المؤتمر العام للإتحاد الدولي للصحفيين في العاصمة تونس
وزير التربية يؤكد :الأسئلة الوزارية ستكون من المنهج حصرا
وزارة العمل ومنظمة العمل الدولية يبحثان اهمية تفعيل دور المنظمة في العراق
ممثل الحكومة الإيرانية يقدم اعتذارا رسميا إلى المواطنة العراقية
في التأني…الندامه /بقلم عباس قاسم جبر _العراق
التربية تسمح لطلبة السادس الابتدائي والثالث المتوسط بأداء الامتحانات
تربية الديوانية تحتفي بمربي الأجيال